الأحد / ١٩ نوفمبر / ٢٠١٧
       


أخبار الجمعية
2014-09-30

الاتحاد : تعاون قانوني وإنساني بين «الإمارات للمحامين» ومراكز «إيواء»‎

بحثت جمعية الإمارات للمحامين والقانونيين التعاون مع مراكز إيواء ضحايا الاتجار بالبشر والاستغلال الجنسي، وآلية الاستفادة من الخبرات وسبل التعاون المشترك بين الطرفين في المجالين القانوني والإنساني، خلال اجتماع عقده ممثلون عن الجانبين.
ومثل «جمعية الإمارات للمحامين» محمد أحمد الحضرمي مدير إدارة شؤون الفروع، والمحامي إبراهيم التميمي رئيس الهيئة الإدارية لفرع أبوظبي، والمحامون حامد المنهالي، والدكتور رائد العولقي، وعبدالله الحمداني، وحسن العيدروس، وهدية حماد.
فيما مثل «مراكز إيواء الضحايا» سارة شهيل المدير العام، والدكتورة آمال محمود المستشارة القانونية، وميره المنصوري مديرة إدارة المراكز.

وأشار الحضرمي إلى أن اللقاء ستكون له نتائج مثمرة للارتقاء بالمستويين الفكري والقانوني وتحسين الأداء وتطويره، ويأتي تتويجاً لجهود الجمعية في تطوير العلاقات مع مختلف الجهات القانونية والقضائية في الدولة. وأثنى المحامي إبراهيم التميمي رئيس الهيئة الإدارية لفرع أبوظبي على جهود المراكز وما يقوم به المسؤولون من أنشطة وفعاليات مهمة وخدمات تدعم الجانب القانوني والإنساني، مؤكداً استعداد الجمعية لدعم المراكز من أجل تحقيق أهدافها وتطوير خدماتها، متمنياً لها مزيداً من التطور والرقي.
تم خلال اللقاء الاتفاق على القيام بمبادرات وفعاليات مشتركة توضح جهود الدولة في مجال حقوق الإنسان، لإضافته لسجل الدولة في التنافسية الدولية.

وفي ختام الزيارة، تبادل الطرفان الدروع والهدايا التذكارية.